"حلاوة المولد" في بورسعيد للفرجة فقط.. وتجار: "الزبون بيتصور سيلفي ويمشي"
 
 

 

 

 
 
  • وفد بورسعيد ينفى جمع توقيعات ضد مجلس إدارة المصرى ..ويدعو الى تهدئة الاجواء فى القلعة الخضراء
  • الصحفية نيرة الجابرى تكتب ..كشفت الحقائق داخل النادى المصرى وحدى ..وأظهرت اكذوبة مجلس الاستقرار
  • حسين الشحات : كنت اتمنى رؤية احمد جمعة ومحمد حمدى فى كأس العالم
  • المصرى يطرح محلات الفرع الاجتماعى لحق الانتفاع لمدة 9 سنوات
  • المصرى يتعاقد مع هداف الاهلى الاردنى ..وغموض موقف حمدى يثير القلق
  • 30 سفينة إجمالي الحركة بموانئ بورسعيد
  • بأمر عبد العزيز ..كأس العالم فى 20 نادى ومركز شباب ببورسعيد
  • تعرف علي " البرج" مهاجم المصري الجديد
  • مجلس ادارة النادى المصرى يفوض العميد فى بيع حمدى للزمالك ..المدير الفنى يعلن الاستغناء عن بانسية وموكورو ..يووقف بيع جميع اللاعبين لحين ايجاد بديل
  • منافسات مشتعلة بدورة المصرى الرمضانية
 
 
استطلاع الرأي
   
 
 
معرض الصور
   
 

مواقيت الصلاة
   
 

جديد الفيديوهات
 









 
 
حالة الطقس
   
 
مواقع تهمك
   
 

"حلاوة المولد" في بورسعيد للفرجة فقط.. وتجار: "الزبون بيتصور سيلفي ويمشي"



كتب : طارق الرفاعى
بتاريخ : 2017-11-27
الساعة : 8:18:15 م
 

حالة من الكساد تسود شوادر بيع حلوى المولد الشعبية، وكذلك المحال الشهيرة بمحافظة بورسعيد، نتيجة ارتفاع أسعارها ما تسبب في ضعف إقبال المواطنين على شرائها مقارنة بالأعوام السابقة، وهو الأمر الذي دفع معظم التجار لتقليل الكميات المعروضة.

المواد الخام

قال وليد محمد، أحد باعة حلوى المولد بشارع كسرى، إن الإقبال أقل من العام الماضي حتى الآن، وذلك بسبب ارتفاع الأسعار نتيجة ارتفاع سعر المواد الخام التي تدخل في صناعة الحلوي كالسكر والمكسرات وغيرها، مما دفعنا لتقليل الكميات المعروضة.
 
ارتفاع الأسعار

أما عامر الحسيني، بائع بشادر حلوي بشارع الحميدي فقال إن الأسعار ارتفعت عن العام الماضي، وذلك بسبب ارتفاع سعر السكر وباقي المواد الخام ومعظم الزبائن تأتي للفرجة وتنصرف فور معرفة الأسعار، فكيلو المشكل الشعبي الموجود بالسوق يبدأ من 40 جنيها ويتزايد تبعًا لاختيارات الزبون ونوعية ما اختاره.

خسائر فادحة

توقع مصطفى السعيد، صاحب شادر لبيع حلوى المولد، خسائر فادحة للتجار هذا الموسم، مضيفًا أن المواطنين يمرون بظروف معيشية صعبة بسبب ارتفاع أسعار كل شيء حولهم فهم معزورون ونحن أيضًا لسنا السبب عن تلك الزيادة، فأسعار جميع المواد الخام التي تدخل في صناعة الحلو تم زيادتها بصورة كبيرة مما تسبب في زيادة سعر الحلوى، ولذلك عرضنا كميات أقل.

زبون السيلفي

"الزبون بيصور سيلفي ويمشي".. هكذا بدأ خالد نبيل، عامل بأحد محال بيع الحلوي الشعبية، حديثه بعصبية قائلًا: "الزبون بيجي يصور الحلويات ويتصور جنبها سيلفي ويمشي، أصبحنا مثل الآثار أو المتاحف للفرجة فقط، بالرغم إن لدينا عبوات يبدأ سعرها من 40 جنيه بس طبعًا مش زي العبوة اللي بـ 80 جنيه وأكثر لكنها جيدة ومناسبة لمحدودي الدخل، الناس عاوزة تأكل فسدقية وبندقية بـ40 جنيه وده مستحيل".

أما الوضع في أحد المحلات الشهيرة للحلوى بحي الشرق فكان مختلفًا بالطبع عن الشوادر الشعبية، فعلبة الحلوى المشكلة يتراوح سعرها ما بين 85 جنيها إلى 330، وبلغ سعر كيلو جزرية عين الجمل 86 جنيها، وجزرية بندق أو لوز 80 جنيها للكيلو، وسعر كيلو اللديدة 74 جنيها، وسعر كيلو البندقية أو اللوزية 220 جنيها، والفولية أو السمسمية أو الحمصية 60 جنيها للكيلو، والفسدقية 310 جنيهات للكيلو، وملبن عين جمل 150 جنيها للكيلو، وملبن سادة 38 جنيه للكيلو.


   

 
   


 
   

 
 
 
 
 
 
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الصقر - تصميم و تطوير