" شيماء شحاتة " تشارك في أحتفالية ظاهرة تعامد الشمس علي وجه الملك رمسيس الثاني بمعبد أبو سمبل بأسوان
 
 

 

 

 
 
  • المصرى يواجه ابو صقل استعدادا للمقاولين
  • بيت العائلة ببورسعيد يناقش «قيمة التسامح وثقافة الاختلاف » بالمدرسة اليونانية الحديثة.
  • ٢٠ سفينة إجمالى الحركة بموانئ بورسعيد .
  • شمس الدين يفتتح فعاليات مسابقة تنس الطاولة لطلبة وطالبات جامعة بورسعيد
  • تعليم بورسعيد يكرم مدربيه
  • عرابى يشهد إنطلاق مبادرة " أفريقيا فى القلب" للمبدعين فنيا ببورسعيد الثانوية العسكرية للبنين
  • اختيارثلاثي المصري العايدي وفرج وصادق ضمن معسكر منتخب الناشئين تحت 17عام
  • ١٥ سفينة إجمالى الحركة بموانئ بورسعيد
  • بعد اجهازة على سموحة ..المصري راحة ..ويستأنف تدريباته الثلاثاء استعداداً لذئاب الجبل
  • ايهاب جلال بعد الفوز الكبير : هدف وادي تاريخي …. والهدوء طريقنا دائماً للفوز
 
 
استطلاع الرأي
   
 
 
معرض الصور
   
 

مواقيت الصلاة
   
 

جديد الفيديوهات
 









 
 
حالة الطقس
   
 
مواقع تهمك
   
 

" شيماء شحاتة " تشارك في أحتفالية ظاهرة تعامد الشمس علي وجه الملك رمسيس الثاني بمعبد أبو سمبل بأسوان



كتب : محمد الحمامصى
بتاريخ : 2018-10-24
الساعة : 1:01:50 م
 

شاركت شيماء شحاتة، رئيس لجنة شباب الوفد ببورسعيد، في أحتفالية ظاهرة تعامد الشمس علي وجه الملك رمسيس الثاني التي أقيمت بالمعبد الكبير بمدينة أبو سمبل بأسوان، وهي تلك الظاهرة الفلكية الفريدة التى تتكرر مرتين من كل عام الأولى يوم 22 أكتوبر والثانية يوم 22 فبراير، وذلك علي هامش الفعالية التي نظمتها اللجنة النوعية للمرأة بحزب الوفد بالتعاون مع اللجنة العامة لحزب الوفد بأسوان ولجنة المرأة بأسوان لتنشيط السياحة بمحافظة أسوان تحت عنوان " يوم في حب مصر " ضمن إطار فعالياتهم لدعم وتنشيط السياحة في مصر وفي ضوء الادارك التام لأهمية وعظمة الحضارة المصرية القديمة .

وتقدمت شيماء شحاتة، رئيس لجنة شباب الوفد ببورسعيد، في بداية حديثها بخالص الشكر إلى المستشار بهاء الدين أبو شقة رئيس حزب الوفد ورئيس اللجنة التشريعية بمجلس النواب، علي تشجيعه ودعمه وحرصه الدائم على مشاركة حزب الوفد في مثل هذه الأنشطة والفعاليات الداعمة للدولة المصرية وعلي دعمه الدائم والمستمر للمرأة المصرية عامة والمرأة الوفدية خاصة .

وأعربت " شحاتة " عن سعادتها البالغة لحضور مثل هذه الفعالية الهامة التي تلقي اهتمام كبير ليس فقط من قبل المصريين الذين يقدرون حضارة بلادهم العظيمة بل أيضا من مختلف دول العالم التي تنظر بفخر واعجاب إلى الحضارة المصرية القديمة وقدرات القدماء المصريين
الذين أبهروا العالم أجمع وما زالت الكثير من الأسرار
التي لم تكتشف بعد حول حضاراتهم العظيمة .

وأضافت " شحاتة " أن مشاركة الآلاف من مختلف الجنسيات في أحتفالية تعامد الشمس علي وجه رمسيس الثاني يعتبر أكبر دليل على ثقة الأجانب في أمن وأمان مصر وأنهم يستطيعون المجئ إلي مصر في أي وقت للاستمتاع بجوها وآثارها العظيمة كما يعطي تفاؤل بأن تكون تلك الاحتفالية بمثابة انطلاقة للموسم السياحى الشتوى ويبشر بعودة السياحة لمصر بقوة في الفترة القادمة .

وجدير بالذكر أنه كان على رأس حضور أحتفالية وزارة الآثار بتعامد الشمس علي وجه الملك رمسيس الثاني التي جاءت بالتزامن مع مرور ٥٠ عامًا على عملية إنقاذ معبدي رمسيس الثاني من الغرق ضمن الحملة الدولية لليونسكو، التى أنهت أعمالها فى 1968، فى إطار الحملة الدولية لإنقاذ آثار النوبة، والتى تعد من المشروعات المحورية التى قادتها منظمة اليونسكو منذ نشأتها كلا من الدكتور خالد العنانى وزير الآثار، والدكتورة رانيا النشاط وزيرة السياحة، والدكتورة غادة والى وزيرة التضامن الاجتماع، والدكتورة ايناس عبد الدايم وزيرة الثقافة، واللواء أحمد ابراهيم محافظ أسوان بالإضافة إلى لفيف من سفراء ومستشارين ثقافين من 26 دولة حول العالم، منها دول ألمانيا وفنلندا والأرجنتين وازربيجان وكازاخستان واللسويد والمجر والبحرين والأردن والإمارات العربية وبلجيكا وليتوانيا ، والمستشار الثقافى الإسبانى والصيني، ومديرى المعاهد الأثرية لإيطاليا و أمريكا وهولندا ومدير الثقافة بالمكتب الإقليمى لليونسكو بمصر.


   

 
   


 
   

 
 
 
 
 
 
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الصقر - تصميم و تطوير