بيت العائلة ببورسعيد يناقش «قيمة التسامح وثقافة الاختلاف » بالمدرسة اليونانية الحديثة.
 
 

 

 

 
 
  • صحة بورسعيد تعلن الطوارئ لاستقبال عيد الفطر المبارك ..وقف الاجازات وانتشار لسيارات الاسعاف وحملات على الاغذية
  • الصاوى مديرا فنيا لبورفؤاد
  • عامر حسين : انهاء الدوري انجاز .. وشاهدوا موقف المغرب وتونس وصلاح
  • غياب الثنائي اسلام عيسى وكريم العراقي عن مباراة الداخلية للايقاف
  • مباراة المصرى والداخلية بالدورى يوم الاثنين القادم
  • مجلس حلبية يدخل النفق المظلم.. الجهاز المركزى للمحاسبات يوصى بتحويل مخالفات المصرى للنيابة العامة
  • المصرى يفرط فى الفوز على الانتاج ..ومخاوف ضياع المربع الذهبى تتزايد
  • بقيادة محمد يوسف ..نتائج مميزة لناشئي نادي البنوك ببورسعيد
  • في آخر يوم في الامتحانات. ... مطران بورسعيد يهنىء العاملين في اليونانية الحديثة بنهاية الامتحانات و عيد القيامه
  • جلال يستدعي أربعة لاعبين لمعسكر المصري بالقاهرة
 
 
استطلاع الرأي
   
 
 
معرض الصور
   
 

مواقيت الصلاة
   
 

جديد الفيديوهات
 









 
 
حالة الطقس
   
 
مواقع تهمك
   
 

بيت العائلة ببورسعيد يناقش «قيمة التسامح وثقافة الاختلاف » بالمدرسة اليونانية الحديثة.



كتب : زيزى ابراهيم
بتاريخ : 2019-03-20
الساعة : 5:00:34 م
 

 

نظم بيت العائلة بمحافظة بورسعيد ندوه نقاشية بعنوان « ندوة "قيمة التسامح و ثقافة الإختلاف وذلك بحضور طلاب المدرسة من المرحلة الابتدائية و الإعدادية اليوم الأربعاء بالمدرسة اليونانية الحديثة .

ترأس حضور الندوة الدكتورة نيرا عبد النبي مدير إدارة شرق التعليمية ببورسعيد ، و الشيخ أحمد عبد السلام واعظ عام بمنطقة وعظ بورسعيد الأزهرية وذلك نيابة عن الشيخ محمد الغرباوى أمين عام بيت العائلة المصرية ببورسعيد، و القس بيمن صابر الكاهن بكنيسة الأنبا بيشوى نائبا عن الأنبا تادرس مطران بورسعيد وتوابعها، ووليد عيسى سليمان منسق عام بيت العائلة المصرية ببورسعيد ، لونا عويس مدير قسم التعليم الخاص بإدارة شرق التعليمية

كما أشرف علي الندوة القمص شنودة فتحي المستشار القانوني لمدارس مطرانية الأقباط الأرثوذكس التابع لها المدرسة ،واستقبل الحضور موريس فريد.مدير ادارة المدرسة و عدد من معلمين المدرسة والعاملين بها.

وأكد الشيخ أحمد عبد السلام في كلمته التي ألقاها بأن الإسلام قد حرص علي الإخاء و التسامح ، وأن جميع الأديان أكدت على أن حب الخير للآخرين ونبذ الكراهية وتقبل الاخر

واضاف القس بيمن صابر كاهن كنيسة الأنبا بيشوي ببورسعيد بأن الجميع عندما يتوحد علي قلب رجل واحد دون النظر الي دين أو جنس ، نستطيع تحدى المستحيل والوصول إلى تحقيق الأهداف بسلاح المحبة

وضرب القس بمين صابر مثال باللاعب محمد صلاح والدكتور مجدي يعقوب ، فكلاهما نجحا في رفع مصر عاليا وكلاهما تجمع علي مبدأ نشر المحبة والخير والنجاح ، وكانوا خير سفراء لاسم مصر دون النظر لدين

جدير بالذكر أن الندوة السالف ذكرها إحدى الندوات التي تعتبر من سلسلة الندوات التي ينظمها بيت العائلة المصري ببورسعيد بالتنسيق في مدارس المحافظة بإدارة شرق التعليمية لغرس التسامح والمحبة في نفوس الطلاب


   

 
   


 
   

 
 
 
 
 
 
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الصقر - تصميم و تطوير