• المريخ يتعادل مع السويس 1-1
  • الخولى : هناك حرب على مجلس الادارة ..نستعد للسوير ..ومباريات الكونفدرالية على ستاد المصرى ببورسعيد
  • العميد يهرب بلاعبية للاسكندرية ..واستمرار الغضب الجماهيري من مستوى الفريق
  • في بطولة دوري منطقة بورسعيد ……. المصري تحت 10 اعوام يفوز على الرباط 2/1
  • السفينة «الباتروس» تصل ميناء بورسعيد السياحى على متنها 989 راكب
  • الجمعة . . 22 سفينة اجمالى الحركة بمؤانئ بورسعيد
  • محافظ بورسعيد يدعو لحملة ضد الوحدات السكنية المفروشة
  • محافظ بورسعيد ولجنة التراث يتفقدان المناطق الأثرية والمباني التراثية بالمحافظة
  • مجلس المصري يقرر قبول طلبات عودة العضويات المُسقطة من عام 2005 ، ويفتح الباب أمام العضوية التابعة للأباء والأمهات
  • «أطباء بورسعيد»: أجهزة التنفس الصناعي لم تسجل عجزًا
 
 
استطلاع الرئي
   
 
 

مواقيت الصلاة
   
 
مقالات الرأي
 
بين الحدث والنجاح صور تستحق التأمل استضافت مصر بطولة الامم الافريقية لكرة اليد هذا هو الحدث
فرج العمرى
كانوا هنا.. بورسعيد المحتضرة

كانوا هنا .. بورسعيد المحتضرة ..


ابراهيم الشيمى
لا مصالحة مع الاهلى

أعتقد أنه أصبح علينا من الأن التوقف عن مهادنة النادي الأهلي 


بدر الدين حسن
شيئان فى بورسعيد 00ثالثهما الشيطان

شيئان فى مدينتى الساحرة ثالثهما الشيطان 


طارق حسن
لا تظلموا بور سعيد

هل ستظل بور سعيد مدينة مظلومة معزولة مضطهدة تتضخم لديها هذه الأحاسيس ككرة الثلج يوماً بعد يوم


خالد منتصر
بورسعيد بريئة .. دى مؤامرة دنيئة

** أمانة عليك أمانة يا مسافر بورسعيد .. أمانة عليك أمانة لتبوس لى كل أيد حاربت فى بورسعيد


عبد الرحمن بصلة
فقوسيات . . " أبو ريده العالمي فخر لمصر و إفريقيا و بورسعيد"

شاب من أعماق و جذور بورسعيد ، و من أقدم أحياءها ( الإفرنج – الشرق حاليا )


مدحت فقوسة
أبواق الفتن في مصر .. من وراءها ؟

مع الأسف الشديد والحسرة لم أري أي إعلامي يتمتع بالمصداقية أو الحيادية


هشام العيسوى
مصر التى فى خاطرى و فى فمى

مصر التى حملت فى طيات تربتها الخصيبة و في وجدانات شعبها العريق بذور الحضارة


سمير معوض
بورسعيد. ميتة إكلينيكيا

لا تحتاج بورسعيد لأي دعوات من جانب أي من أطراف المعارضة المصرية للإضراب العام،


محمد عباس
واحد بيريل

مازال الدكتور مرسى مستمرا فى مسلسل التعدى على القانون 


محمد جبر عنانى
هام وعاجل لوزير الثقافة

     تنشط الذاكرة حينما يأتي الكلام – أو – الحديث عن المسرح في بورسعيد.. هذه المدينة العبقرية التي تحدت كبري التحديات،


احمد عجيبة
قطار الثورة لم يصل بعد

     من الواضح أن ثورة 25 يناير لم تصل إلى بورسعيد حتى يومنا هذا. يظهر هذا جليا في المحيط الأدبي والثقافي،


اسامة المصرى
تراث بورسعيد المعمارى كنز يبدده المضاربون

تتمتع بورسعيد بتراث معمارى فريد غير متكرر، على مستوى مصر، و على مستوى العالم.


وليد منتصر
بورسعيد ... و المشهد السياسي

     مارت جوانح بورسعيد بالثورة فخرجت كل تياراتها السياسية تفجر غضبها بوجه النظام المستبد الفاسد الذي ران على قلب الوطن عامة وبورسعيد خاصة عقوداً طوالا


محمد المغربى
لن يعود الدوري!

لم آكن يوما ضد التظاهر شريطة آن يكون سلميا، ولست ضد آي رآي مخالف


اسامه اسماعيل
المصرى لن يركع ابدا يا وزير الرياضة الاهلاوى

فوجىء الجميع ببورسعيد وجماهير المصرى الحبيب باستقالة كل من عاطف مبروك وحسام عمر  نائب رئيس وعضو النادى المصرى 


محمد الحمامصى
أبو العربى البورسعيدى دراما الانتصار والانكسار

    عن قناعة ويقين وصفتُ بورسعيد  فى كتاب عنها بالمدينة الاستثناء، وهى بالفعل المدينة الاستثناء ليس فقط بموقعها العبقرى الذى يصل بين قارات ثلاث هى: أفريقيا وآسيا وأوروبا، ولا بظروف نشأتها التى رافقت شق قناة السويس فى أشهر وأدق عملية جراحية تُجرى لسطح الكرة الأرضية،


قاسم مسعد عليوة
إنتقام العدالة !!

     كتبت ( جولدا مائير ) رئيسة وزراء إسرائيل الأسبق عبارة شديدة الوضوح والمباشرة فى مذاكراتها ( إعترافات جولدا ) :

( .. إسرائيل كانت حريصة كل الحرص على ألا يكون هناك إستقلالاً قضائياً فى الدول المجاورة .. !! )


هانى الجبالى
الى دولة محافظ بورسعيد مع التحية

بعد ان تولى اللواء احمد عبد الله منصبه كمحافظ لبورسعيد وبالتحديد في يوم الاربعاء 27 ابريل من العام الماضي وجه الدعوة لممثلي  الصحافة والاعلام في بورسعيد للتعرف عليهم من ناحية ولطرح وجهة نظره وخطة عمله التي سيسير عليها في مؤتمر


عبد المنعم السيسى
عقده" المصرى "

لم اكن يوما من المهتمين بالشئون الكروية او المتابعين لنتائج الدورى ولكنى طوال حياتى اعشق النادى المصرى ويلية نادى الزمالك والاسباب عائلية بحته وليس لها علاقه بالنتائج !


محمود بسيونى
درس جديد يجب ان يتعلمه الجميع

اندهش البعض من عدم مشاركة النادي المصري لبطولتي الدوري والكأس لهذا العام بالرغم من حصوله على احقيت المشاركة من قبل المحكمة الرياضية الدولة وإلغاء عقوبة الاتحاد المصرى لكرة القدم التى تم توقيعها ظلما على النادى المصرى دون استناد لأي لوائح أو قوانين


د.هيثم عبد البصير
من يحمى الفن من هجمة النظام الجديد

تمر مصر ونحن معها هذه الايام بمنعطف شديد الخطوره - فمن عهد او عهود الحكم العسكرى مع قيام ثورة يوليو الى عهد الاختيار الشعبى الحر والجنوح نحو الدوله المدنيه -- 


عادل منسى
رسالة الى سيادة الرئيس

اذا اراد الرئيس ان يكون مختلفا و يمثل بالفعل رئيسا جاء بعد ثورة قامت ضد الفساد و الاستبداد وكان شعارها عيش – حرية – عدالة اجتماعية. لقد قامت الثورة ضد الفساد و الاستبداد ولم تقم نتيجة قلة دين لذا اذا اراد الرئيس التغير فأري ان علية ان يسلك  عدة  مسالك في ان واحد علي التوازي


د. رشيد عوض
 
 

جديد الفيديوهات
 









 
 
حالة الطقس
   
 
مواقع تهمك
   
 
بقلم : بدر الدين حسن
فشل الجمعية العمومية للمصري.. لماذا؟

من الحب ما قتل.. ينطبق هذا القول علي من يدعون أنهم من عشاق النادي المصري البورسعيدي وبعض الذين يتصدرون الوقفات الاحتجاجية والاعتصامات التي تطالب بإقالة مجلس الإدارة والتي تطالب بمحاسبة أعضائه.. وغيرها من الاعتصامات التي عايشناها وسمعنا عنها. 
فإن غالبية هؤلاء المعتصمين والمحتجين وأصحاب الأصوات العالية والذين ينفذون أجندات خاصة ليسوا من حاملي كارنيهات العضوية بالنادي الذي يعشقونه ويدعون مناصرتهم له ولا يساهمون في تطوره أو نجاحه وانتصاراته. 
فقد كشفت الجمعية العمومية العادية للنادي حجم هذا الحب والعشق إذ حضر الاجتماع 228 عضواً في اليوم الأول من بين 1605 ألف وستمائة عضو فقط الذين يحق لهم الحضور وهو عدد المسددين لاشتراكات العضوية.. أي أن حجم العضوية الحالية في النادي المصري هو 1605 عضواً في مدينة يصل عدد المواطنين فيها إلي ستمائة ألف نسمة وجميعهم يتغنون بحبهم للنادي وعشقهم له لكنهم للأسف لا يشاركون أو يساهمون بأي شيء من أجل تأكيد هذا الحب والعشق.. بل أحياناً يتحكمون في إدارته.. وكثيراِ من الأحيان يطالبون بتغييرها.. حتي في اليوم الثاني للجمعية العمومية لم يحضر سوي 185 عضواً وكان المطلوب حضور 322 ولم يحدث!.. أن قررت مديرية الشباب والرياضة إحالة الميزانية العمومية للنادي إلي الجهاز المركزي للمحاسبات لمراجعتها.. مما يعنيني هنا.. هو أين عشاق النادي المصري أين أعضاؤه الذين بلغوا عشرة آلاف عضو أيام كامل أبوعلي لماذا تراجع العدد إلي هذا الرقم الذي يفوقه عدد الأعضاء في أي مركز شباب. 
أعتقد أن ما حدث يؤكد أن النادي المصري لم يعد من ضمن اهتماماته أهالي بورسعيد.. أو ليس هو الأهمية الأولي بالنسبة لهم. ولم يعد هو عشقهم مثلما كان أيام المرحوم السيد متولي أو عبدالوهاب قوطة أو كامل أبوعلي.. وتراجعت الأهمية به الآن ليصل حجم العضوية إلي هذا الرقم الضئيل.. وهل يعني هذا تراجع الاهتمام بنتائج الفريق أو أن مجلس الإدارة الحالي فشل في إدارة النادي؟.. بمعني أن المجلس الحالي برئاسة ياسر يحيي غير قادر علي جذب عدد كاف من الأعضاء للنادي.. أو كيف أنهم فشلوا حتي في اقناع 1605 أعضاء بالحضور للجمعية العمومية التي المفروض أنها صاحبة المسئولية في النادي. 
أتصور أن النادي المصري يتعرض حالياً إلي هزة عنيفة جداً. وانفرط عقد جماهيره. وحتي الأعضاء الذين كانوا راغبين في الترشيح لمجلس الإدارة أصبحوا الآن يتهربون من المسئولية ولا يتقدمون لتولي أي مناصب في مجلس الإدارة وما حدث في العامين الأخيرين حيث تم تعيين مجالس له لعدم تقدم مرشحين؟. 
وحتي يعود المصري إلي سابق عصره وإلي حب جماهيره وأن يكون عشقهم يجب أن يكون له أعضاء يحاسبون مجلس إدارته.. وأن يكون له مجلس إدارة قادرة قيادته. وتطويره وإعادة شعبيته المفقودة. 

لا مصالحة مع الاهلى

أعتقد أنه أصبح علينا من الأن التوقف عن مهادنة النادي الأهلي 




كلام فى المرمي ..الالتراس والمندسون

أتصور انه يجب ان تعلن جماعات الالتراس فى كل الأندية 




الأهلي والمصري.. والملف الحزين

أعتقد انه قد آن الأوان لإغلاق ملف مأساة ستاد بورسعيد بعد مرور ثلاث سنوات كاملة




كلام فى المرمى ..كشف المستور فى ميزانية النادى المصرى..وانجاز يد بورسعيد

كشف مراقب الحسابات بمجلس إدارة النادي المصري البورسعيدي




قرار وزير الرياضة.. خاطئ

أتصور أن المهندس خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة أخطأ




كلام في المرمي المصري في خطر!
يواجه فريق المصري البورسعيدي


المصري.. والمستقبل الغامض!
أتصور أن اللجنة الخماسية التي تدير النادي المصري البورسعيدي الآن


عودة المصري للتدريب بالاستاد.. ضرورة
عندما يرفض اتحاد كرة القدم الموافقة علي عودة فريق المصري


وزير الرياضة.. أسعد البورسعيدية أعاد للمصري الاستاد !
حققت زيارة المهندس خالد عبدالعزيز وزير الشباب والرياضة


أهلا.. بعودة العلاقة بين الأهلي والمصري
أعجبني عنوان مقالة الأستاذ الكبير سامي عبدالفتاح


اتحاد الكرة ضد اتحاد الكرة.. وشماعة الأمن؟

لم يعد مقبولاً أن يدعي اتحاد الكرة المصري 




متي تنتهي معاناة المصري؟

أتصور أن استمرار عقاب جماهير المصري وستاد بورسعيد حتي الآن




الاستبدال ضرورة للظهور المشرف للمصري افريقيا

لاول مرة منذ انشاءه في عام ١٩٢٠ يصبح للنادي المصري 




المصري يستحق المساندة

يشعر ابناء بورسعيد ان هناك تجاهلا رسميا  واعلاميا   




 
 
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الصقر - تصميم و تطوير