• مدير إدارة ناقلات الأمراض: بورسعيد خالية من بعوضة الملاريا
  • لأول مرة.. المعهد الفرنسي بحتفل بعيد الموسيقي في بورسعيد
  • من الاحتجاز إلى إخلاء السبيل.. القصة الكاملة لحيازة أصالة "الكوكايين"
  • حفر ألف متر بأنفاق بورسعيد.. والعمل مستمر 24 ساعة يومياً خلال أجازة العيد
  • السوق التجاري ببورسعيد يشهد رواج .. وفتح المنافذ الجمركية للرحلات
  • بعد خداعه لمشاهدي "كفر دلهاب.. يوسف الشريف يعاتب جمهوره على عدم إلتفاتهم لهذا الدليل
  • ارتياح في المصري بعد تأجيل مباراة الأهلي..ورياح الانتخابات تهب على النادى
  • اليوم .. إجمالى الحركه بموانئ بورسعيد 25 سفينه
  • صنع في مصر تلقي البالونات على الأطفال في صباح عيد الفطر ببورسعيد
  • الشرطة توزع «بيتي فور» على المواطنين عقب صلاة العيد ببورسعيد
 
 
استطلاع الرئي
   
 
 

مواقيت الصلاة
   
 
مقالات الرأي
 
بين الحدث والنجاح صور تستحق التأمل استضافت مصر بطولة الامم الافريقية لكرة اليد هذا هو الحدث
فرج العمرى
كانوا هنا.. بورسعيد المحتضرة

كانوا هنا .. بورسعيد المحتضرة ..


ابراهيم الشيمى
لا مصالحة مع الاهلى

أعتقد أنه أصبح علينا من الأن التوقف عن مهادنة النادي الأهلي 


بدر الدين حسن
شيئان فى بورسعيد 00ثالثهما الشيطان

شيئان فى مدينتى الساحرة ثالثهما الشيطان 


طارق حسن
لا تظلموا بور سعيد

هل ستظل بور سعيد مدينة مظلومة معزولة مضطهدة تتضخم لديها هذه الأحاسيس ككرة الثلج يوماً بعد يوم


خالد منتصر
بورسعيد بريئة .. دى مؤامرة دنيئة

** أمانة عليك أمانة يا مسافر بورسعيد .. أمانة عليك أمانة لتبوس لى كل أيد حاربت فى بورسعيد


عبد الرحمن بصلة
فقوسيات . . " أبو ريده العالمي فخر لمصر و إفريقيا و بورسعيد"

شاب من أعماق و جذور بورسعيد ، و من أقدم أحياءها ( الإفرنج – الشرق حاليا )


مدحت فقوسة
أبواق الفتن في مصر .. من وراءها ؟

مع الأسف الشديد والحسرة لم أري أي إعلامي يتمتع بالمصداقية أو الحيادية


هشام العيسوى
مصر التى فى خاطرى و فى فمى

مصر التى حملت فى طيات تربتها الخصيبة و في وجدانات شعبها العريق بذور الحضارة


سمير معوض
بورسعيد. ميتة إكلينيكيا

لا تحتاج بورسعيد لأي دعوات من جانب أي من أطراف المعارضة المصرية للإضراب العام،


محمد عباس
واحد بيريل

مازال الدكتور مرسى مستمرا فى مسلسل التعدى على القانون 


محمد جبر عنانى
هام وعاجل لوزير الثقافة

     تنشط الذاكرة حينما يأتي الكلام – أو – الحديث عن المسرح في بورسعيد.. هذه المدينة العبقرية التي تحدت كبري التحديات،


احمد عجيبة
قطار الثورة لم يصل بعد

     من الواضح أن ثورة 25 يناير لم تصل إلى بورسعيد حتى يومنا هذا. يظهر هذا جليا في المحيط الأدبي والثقافي،


اسامة المصرى
تراث بورسعيد المعمارى كنز يبدده المضاربون

تتمتع بورسعيد بتراث معمارى فريد غير متكرر، على مستوى مصر، و على مستوى العالم.


وليد منتصر
بورسعيد ... و المشهد السياسي

     مارت جوانح بورسعيد بالثورة فخرجت كل تياراتها السياسية تفجر غضبها بوجه النظام المستبد الفاسد الذي ران على قلب الوطن عامة وبورسعيد خاصة عقوداً طوالا


محمد المغربى
لن يعود الدوري!

لم آكن يوما ضد التظاهر شريطة آن يكون سلميا، ولست ضد آي رآي مخالف


اسامه اسماعيل
المصرى لن يركع ابدا يا وزير الرياضة الاهلاوى

فوجىء الجميع ببورسعيد وجماهير المصرى الحبيب باستقالة كل من عاطف مبروك وحسام عمر  نائب رئيس وعضو النادى المصرى 


محمد الحمامصى
أبو العربى البورسعيدى دراما الانتصار والانكسار

    عن قناعة ويقين وصفتُ بورسعيد  فى كتاب عنها بالمدينة الاستثناء، وهى بالفعل المدينة الاستثناء ليس فقط بموقعها العبقرى الذى يصل بين قارات ثلاث هى: أفريقيا وآسيا وأوروبا، ولا بظروف نشأتها التى رافقت شق قناة السويس فى أشهر وأدق عملية جراحية تُجرى لسطح الكرة الأرضية،


قاسم مسعد عليوة
إنتقام العدالة !!

     كتبت ( جولدا مائير ) رئيسة وزراء إسرائيل الأسبق عبارة شديدة الوضوح والمباشرة فى مذاكراتها ( إعترافات جولدا ) :

( .. إسرائيل كانت حريصة كل الحرص على ألا يكون هناك إستقلالاً قضائياً فى الدول المجاورة .. !! )


هانى الجبالى
الى دولة محافظ بورسعيد مع التحية

بعد ان تولى اللواء احمد عبد الله منصبه كمحافظ لبورسعيد وبالتحديد في يوم الاربعاء 27 ابريل من العام الماضي وجه الدعوة لممثلي  الصحافة والاعلام في بورسعيد للتعرف عليهم من ناحية ولطرح وجهة نظره وخطة عمله التي سيسير عليها في مؤتمر


عبد المنعم السيسى
عقده" المصرى "

لم اكن يوما من المهتمين بالشئون الكروية او المتابعين لنتائج الدورى ولكنى طوال حياتى اعشق النادى المصرى ويلية نادى الزمالك والاسباب عائلية بحته وليس لها علاقه بالنتائج !


محمود بسيونى
درس جديد يجب ان يتعلمه الجميع

اندهش البعض من عدم مشاركة النادي المصري لبطولتي الدوري والكأس لهذا العام بالرغم من حصوله على احقيت المشاركة من قبل المحكمة الرياضية الدولة وإلغاء عقوبة الاتحاد المصرى لكرة القدم التى تم توقيعها ظلما على النادى المصرى دون استناد لأي لوائح أو قوانين


د.هيثم عبد البصير
من يحمى الفن من هجمة النظام الجديد

تمر مصر ونحن معها هذه الايام بمنعطف شديد الخطوره - فمن عهد او عهود الحكم العسكرى مع قيام ثورة يوليو الى عهد الاختيار الشعبى الحر والجنوح نحو الدوله المدنيه -- 


عادل منسى
رسالة الى سيادة الرئيس

اذا اراد الرئيس ان يكون مختلفا و يمثل بالفعل رئيسا جاء بعد ثورة قامت ضد الفساد و الاستبداد وكان شعارها عيش – حرية – عدالة اجتماعية. لقد قامت الثورة ضد الفساد و الاستبداد ولم تقم نتيجة قلة دين لذا اذا اراد الرئيس التغير فأري ان علية ان يسلك  عدة  مسالك في ان واحد علي التوازي


د. رشيد عوض
 
 

جديد الفيديوهات
 









 
 
حالة الطقس
   
 
مواقع تهمك
   
 
بقلم : سمير معوض
مصر التى فى خاطرى و فى فمى

مصر التى حملت فى طيات تربتها الخصيبة و في وجدانات شعبها العريق بذور الحضارة و أفاءت على العالمين ثمرات الاستنارة و بقيت على مدار العصور و الأحقاب معلما بارزا و منارة عن استحقاق و جدارة لان الروح المصرى بقى دائما زاخرا بقوى تجمع ما بين الابداع بقواه الخلاقة و الاصالة ذات العمق الفكري المتجذر في التاريخ و الوعى الانسانى.

 

تراكمات التجدد الحضارى فى مصر تالفت من المكان و الزمان و الانسان و كان اطارها الاستقرار و الاستمرار . و حتى فى اوقات انقطاع المسيرة لم يتوقف التراكم عن التشرنق الظاهرى لكن تبلوره بقى راسخا فى طبقات الذات المصرية بتماسك و صلابة و مثابرة عضية على التحليل لان معدن الهوية المصرية التى ابدعت الاهرام المنيفة كان و بقى اصلب منها . و ليس ادل على ذلك من استقامة هذا الوطن العبقرى لاكثر من سبعين قرنا بفذاذة تفروه و سلامة جوهره و رفضه الدائم للخضوع لعوامل التعرية الحضارية.

 

و ليس اروع فى هذا الصدد من حديث الرسول الكريم لتشخيص بنية الذات المصرية فى حديثه الذى قال فيه ( اذا فتحت عليكم مصر فاتخذوا من اهلها جندا كثيفا فانهم خير اجناد الارض و انهم فى رباط الى يوم القيامة) و الرباط مبنى و معنى لا يكون الا لمن يملكون رباطة الجأش و صلادة الغرم و صلابة العزيمة . و حين ذكر القران خصائص الامن و الامان فى ربوع مصر ( ادخلو مصر ان شاء الله امنين ) فان عنصر اخر اضيف الى ذلك فى الانجيل بنصه ( بورك شعب مصر ) بما يعنى الدعاء بالخير و البركة . فكما كانت مصر ينبوعا فياضا للحضارة بمركباتها المتعددة فانها ظلت مثل مجرى نيلها تتطما بالاستنارة بوفرة و غزارة.

 

مصر فى موازيين حقائق التكوينات الحضارية العالمية هى رمانة الميزان التى افرد لها العالم قاطبة مكانا تمليا فى أسفار تاريخه و مكونات ادراكه و فى متاحف اعجابه و اشاداته. فهى على سبيل الاستشهاد التمثيلى ليس غير تشبه طائر العنقاء التى تتجدد دورات حياتها كلما مر بها ما يعرقل مسار هذة الحياة بما يثير الدهشة و الانتباه و الاعجاب .

 

العناصر و المكونات التى أثرت الحضارة و أغنت الشخصية المصريتين فصارا معا وحدة واحدة  عصية على الانفصام فما بين الكاهن المعلم و المهندس البناء و العامل المشيد و الفلاح الفصيح و المراة المربية تحولت هذة الخلطة الى مزيج متناغم و متناسق يرسم للشخصية المصرية صورتها محبوكة النسيج بنضارة مركباتها . و مرد ذلك فى بعض جوانبه الى الطبيعة التى اتسمت ببساطتها التى يشوبها التعقيد الطبوجرافى و الطقس الذى لا يعرف الفوارق الحادة ما بين الفصول و سطوع الشمس على الدوام.

 

 

وجدانيات النسيج النفسى و العقلى و الطابع المسالم للشخصية المصرية هى التى قادت الفرعون اخناتون الى التأملات العقلية التى تجلت فى عقيدة التوحيد و تركت تراث جعل الدين فى ضمائر المصريين تعلو على اى شك و طبعت هذة الشخصية بالميل الدائم الى تبنى الوسطية و الاهتمام بما ينتج عنها من دماثة و رحابة أفق و توازن فى الخيارات . فكما ابتدع المصريون فنون التحنيط و الوان الرسومات على جدران المعابد و هى فنون مازال العالم يقف مشدوها امام اسرارها التى لم تكشف حتى الان فان تكنولوجيا بناء الاهرامات و صناعة المسلات و نحت التماثيل العملاقة كلها جميعا تقدم اولة ناصعة الابهار على ان الحضارة المصرية هى هبة عقل و وجدان المصريين بقدراتهم و تدبيراتهم فائقة العبقرية .

 

السؤال الجوهرى الذى يلوح الان بإلحاح على الافق هو هل ستجتاز مصر الشدائد و الصعوبات التى تمر بها بعد ثورة 25 يناير 2011 الاجابة ستأتي واضحة حين نستشير تاريخنا العريق و نجلو ماران قليلا على الشخصية المصرية بمحتواها العديد و عمرها المديد فتاريخ العالم خير شاهد على ذلك و تاريخ منطقتنا اوضح دليل على ان مصر يتكون اسمها من اعرق ثلاثة هى الميم (المنعة) و الصاد(الصبر) و الراء ( الرفعة)  و هذة مجتمعة هى خصائص الشخصية الحضارية المصرية . دعونا نتطلع الى مستقبل  زاهر لمصر فالمستقبل ينبغى ان يصنع الان بحكمة و رصانة

 

 ( سمير معوض)

       مفكر بورسعيدى مصرى

 

 
 
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الصقر - تصميم و تطوير