• المريخ يتعادل مع السويس 1-1
  • الخولى : هناك حرب على مجلس الادارة ..نستعد للسوير ..ومباريات الكونفدرالية على ستاد المصرى ببورسعيد
  • العميد يهرب بلاعبية للاسكندرية ..واستمرار الغضب الجماهيري من مستوى الفريق
  • في بطولة دوري منطقة بورسعيد ……. المصري تحت 10 اعوام يفوز على الرباط 2/1
  • السفينة «الباتروس» تصل ميناء بورسعيد السياحى على متنها 989 راكب
  • الجمعة . . 22 سفينة اجمالى الحركة بمؤانئ بورسعيد
  • محافظ بورسعيد يدعو لحملة ضد الوحدات السكنية المفروشة
  • محافظ بورسعيد ولجنة التراث يتفقدان المناطق الأثرية والمباني التراثية بالمحافظة
  • مجلس المصري يقرر قبول طلبات عودة العضويات المُسقطة من عام 2005 ، ويفتح الباب أمام العضوية التابعة للأباء والأمهات
  • «أطباء بورسعيد»: أجهزة التنفس الصناعي لم تسجل عجزًا
 
 
استطلاع الرئي
   
 
 

مواقيت الصلاة
   
 
مقالات الرأي
 
بين الحدث والنجاح صور تستحق التأمل استضافت مصر بطولة الامم الافريقية لكرة اليد هذا هو الحدث
فرج العمرى
كانوا هنا.. بورسعيد المحتضرة

كانوا هنا .. بورسعيد المحتضرة ..


ابراهيم الشيمى
لا مصالحة مع الاهلى

أعتقد أنه أصبح علينا من الأن التوقف عن مهادنة النادي الأهلي 


بدر الدين حسن
شيئان فى بورسعيد 00ثالثهما الشيطان

شيئان فى مدينتى الساحرة ثالثهما الشيطان 


طارق حسن
لا تظلموا بور سعيد

هل ستظل بور سعيد مدينة مظلومة معزولة مضطهدة تتضخم لديها هذه الأحاسيس ككرة الثلج يوماً بعد يوم


خالد منتصر
بورسعيد بريئة .. دى مؤامرة دنيئة

** أمانة عليك أمانة يا مسافر بورسعيد .. أمانة عليك أمانة لتبوس لى كل أيد حاربت فى بورسعيد


عبد الرحمن بصلة
فقوسيات . . " أبو ريده العالمي فخر لمصر و إفريقيا و بورسعيد"

شاب من أعماق و جذور بورسعيد ، و من أقدم أحياءها ( الإفرنج – الشرق حاليا )


مدحت فقوسة
أبواق الفتن في مصر .. من وراءها ؟

مع الأسف الشديد والحسرة لم أري أي إعلامي يتمتع بالمصداقية أو الحيادية


هشام العيسوى
مصر التى فى خاطرى و فى فمى

مصر التى حملت فى طيات تربتها الخصيبة و في وجدانات شعبها العريق بذور الحضارة


سمير معوض
بورسعيد. ميتة إكلينيكيا

لا تحتاج بورسعيد لأي دعوات من جانب أي من أطراف المعارضة المصرية للإضراب العام،


محمد عباس
واحد بيريل

مازال الدكتور مرسى مستمرا فى مسلسل التعدى على القانون 


محمد جبر عنانى
هام وعاجل لوزير الثقافة

     تنشط الذاكرة حينما يأتي الكلام – أو – الحديث عن المسرح في بورسعيد.. هذه المدينة العبقرية التي تحدت كبري التحديات،


احمد عجيبة
قطار الثورة لم يصل بعد

     من الواضح أن ثورة 25 يناير لم تصل إلى بورسعيد حتى يومنا هذا. يظهر هذا جليا في المحيط الأدبي والثقافي،


اسامة المصرى
تراث بورسعيد المعمارى كنز يبدده المضاربون

تتمتع بورسعيد بتراث معمارى فريد غير متكرر، على مستوى مصر، و على مستوى العالم.


وليد منتصر
بورسعيد ... و المشهد السياسي

     مارت جوانح بورسعيد بالثورة فخرجت كل تياراتها السياسية تفجر غضبها بوجه النظام المستبد الفاسد الذي ران على قلب الوطن عامة وبورسعيد خاصة عقوداً طوالا


محمد المغربى
لن يعود الدوري!

لم آكن يوما ضد التظاهر شريطة آن يكون سلميا، ولست ضد آي رآي مخالف


اسامه اسماعيل
المصرى لن يركع ابدا يا وزير الرياضة الاهلاوى

فوجىء الجميع ببورسعيد وجماهير المصرى الحبيب باستقالة كل من عاطف مبروك وحسام عمر  نائب رئيس وعضو النادى المصرى 


محمد الحمامصى
أبو العربى البورسعيدى دراما الانتصار والانكسار

    عن قناعة ويقين وصفتُ بورسعيد  فى كتاب عنها بالمدينة الاستثناء، وهى بالفعل المدينة الاستثناء ليس فقط بموقعها العبقرى الذى يصل بين قارات ثلاث هى: أفريقيا وآسيا وأوروبا، ولا بظروف نشأتها التى رافقت شق قناة السويس فى أشهر وأدق عملية جراحية تُجرى لسطح الكرة الأرضية،


قاسم مسعد عليوة
إنتقام العدالة !!

     كتبت ( جولدا مائير ) رئيسة وزراء إسرائيل الأسبق عبارة شديدة الوضوح والمباشرة فى مذاكراتها ( إعترافات جولدا ) :

( .. إسرائيل كانت حريصة كل الحرص على ألا يكون هناك إستقلالاً قضائياً فى الدول المجاورة .. !! )


هانى الجبالى
الى دولة محافظ بورسعيد مع التحية

بعد ان تولى اللواء احمد عبد الله منصبه كمحافظ لبورسعيد وبالتحديد في يوم الاربعاء 27 ابريل من العام الماضي وجه الدعوة لممثلي  الصحافة والاعلام في بورسعيد للتعرف عليهم من ناحية ولطرح وجهة نظره وخطة عمله التي سيسير عليها في مؤتمر


عبد المنعم السيسى
عقده" المصرى "

لم اكن يوما من المهتمين بالشئون الكروية او المتابعين لنتائج الدورى ولكنى طوال حياتى اعشق النادى المصرى ويلية نادى الزمالك والاسباب عائلية بحته وليس لها علاقه بالنتائج !


محمود بسيونى
درس جديد يجب ان يتعلمه الجميع

اندهش البعض من عدم مشاركة النادي المصري لبطولتي الدوري والكأس لهذا العام بالرغم من حصوله على احقيت المشاركة من قبل المحكمة الرياضية الدولة وإلغاء عقوبة الاتحاد المصرى لكرة القدم التى تم توقيعها ظلما على النادى المصرى دون استناد لأي لوائح أو قوانين


د.هيثم عبد البصير
من يحمى الفن من هجمة النظام الجديد

تمر مصر ونحن معها هذه الايام بمنعطف شديد الخطوره - فمن عهد او عهود الحكم العسكرى مع قيام ثورة يوليو الى عهد الاختيار الشعبى الحر والجنوح نحو الدوله المدنيه -- 


عادل منسى
رسالة الى سيادة الرئيس

اذا اراد الرئيس ان يكون مختلفا و يمثل بالفعل رئيسا جاء بعد ثورة قامت ضد الفساد و الاستبداد وكان شعارها عيش – حرية – عدالة اجتماعية. لقد قامت الثورة ضد الفساد و الاستبداد ولم تقم نتيجة قلة دين لذا اذا اراد الرئيس التغير فأري ان علية ان يسلك  عدة  مسالك في ان واحد علي التوازي


د. رشيد عوض
 
 

جديد الفيديوهات
 









 
 
حالة الطقس
   
 
مواقع تهمك
   
 
بقلم : قاسم مسعد عليوة
سم غزير.. فى عسل قليل قراءة فى مشروع الدستور المصرى الجديد المطروح للاستفتاء الشعبى عليه

     نعم.. سم غزير فى عسل قليل.. هذا هو مختصر رأيى فى المسودة النهائية للدستور المطروحة على الشعب للاستفتاء عليه فى ديسمبر الحالى.

 

     مواد قليلة أعدها مواداً جيدة مثل المادة رقم (47) الخاصة بحق الحصول على المعلومات والبيانات والوثائق، ونرجو ألا يأتى القانون الذى سينظم الحصول على هذا الحق فيجرده من محتواه، والمواد أرقام (49-50-51-52) التى جعلت إصدار الصحف بأنواعها وتنظيم الاجتماعات العامة والمواكب والتظاهرات السلمية، تكوين الجمعيات والمؤسسات الأهلية والأحزاب والنقابات والاتحادات والتعاونيات بمجرد الإخطار.  وإن كانت هذه حريات منتقصة فلم يحظر مشروع الدستور حبس الصحفيين لأسباب متصلة بمهنتهم ، ولم يفرض على الحكومة حماية الاجتماعات العامة والمواكب والتظاهرات السلمية، ومن المواد الجيدة، من رأيى، المادة  رقم (127) بالقيود المفروضة بموجبها على قرار حل مجلس النواب.

 

     لكن المسودة حافلة بالمواد المائعة والفضفاضة والمعطلة للحريات، ولى على سلبيات هذه المسودة ملحوظات لو ذكرتها تفصيلا لاحتاج عرضها إلى كميات كبيرة من الأوراق لذا سأكتفى بذكر قليل من الأمثلة لأوضح فداحة الكارثة التى ستقودنا إليها هذه المسودة إن أقرت. منها على سبيل المثال نفى المادة الأولى فى المسودة النهائية للدستور شخصية مصر وهويتها الخاصة بها، واكتفت بجعلها جزءا من الأمتين العربية والإسلامية. قد يرد بأنها مادة تؤكد على معانى الوحدة، وأقول إن الوحدة لا تكون بمحو الهوية المصرية فى تاريخيتها وكينونتها وإنما تكون فى إطار التنوع، وهذا مبدأ جدلى معروف ومستقر، ولا أعرف سببا لهذا الفعل سوى القصد وتبييت النية.

 

     ولم ينص فى مشروع الدستور على انتخاب شيخ الأزهر وكذا انتخاب هيئة كبار العلماء، وإنما نص فى المادة (4) على اختياره من بين أعضاء هيئة كبار العلماء وفقا لما يحدده القانون؛ والأوجب أن يتم النص على اختيار شيخ الأزهر وأعضاء هيئة كبار العلماء بالانتخاب.

 

     وجاء فى نص المادة (8) "تكفل الدولة وسائل تحقيق العدل والمساواة والحرية، وتلتزم بتيسير سبل التراحم والتكافل..." والحقيقة أن هذه المادة المرواغة التى تبدو فى ظاهرها جميلة لكنها تشى بخبث من صاغها، إنها مادة تتيح للمسئولين فى الدولة التهرب من تحمل المسئولية فهى إنما تتحدث عن كفالة وسائل وتيسير سبل، أما الفعل نفسه فالدولة ليست مسئولة عنه. لا عن تحقيق العدل والمساوة والحرية، ولا ضمان التراحم والتكافل؛ الصحيح والواجب هو أن تكون الصياغة كالتالى: " تلتزم الدولة بتحقيق العدل والمساواة والحرية وإشاعة التراحم والتكافل...".

 

     وتفتح المادة (10) الباب لنشأة تنظيمات من نوعية الأمر بالمعروف والنهى عن المنكر وغيرها، بدعاوى الدين والأخلاق والوطنية، كما يتيح النص فى نفس المادة غلى التوفيق بين واجبات المرأة نحو أسرتها وعملها العام الفرص كل الفرص أمام من يريد الحد من تعليم وتوظيف الإناث؛ وقد يكون من المفيد إيضاح أن حقوق المرأة غير مبرزة فى هذا المشروع؛ وقد خلطت المادة (11) بين ما لا يخلط، وانتهجت نهج التعميم المخل وأوضحت عدم فهم القائمين على صياغة مشروع الدستور لمعنى الثقافة ولا لأهميتها أو دورها فى بناء المجتمع؛ والتعريب فى المادة (12) بالطريقة التى صيغ بها قد يكون عائقا للتقدم. أنا مع التعريب، وكل وطنى مخلص معنى بالتعريب، لكن لا يكفى أن يقال فى هذه المادة أن الدولة "تعمل على تعريب التعليم والعلوم والمعارف" وفقط، لكن من الضرورى التأكيد على ألا  يكون التعريب سببا فى تبرير التخلف.  

 

    وربط الأجر بالإنتاج (مادة 14) فيه إساءة كبيرة للعاملين، لأن العنصر البشرى مجرد عنصر وحيد من عناصر الإنتاج الذى تتدخل فيه عناصر أخرى أكثر تحكما فى سير العملية الإنتاجية، والأوفق هو ربط الأجر بالأسعار؛ ولماذا الاستنثاء من الحد الأقصى للأجور ألا يفتح هذا باب الفساد على مصراعيه؟..

 

    المصيبة الكبرى هى إباحة مشروع الدستور لنظام السخرة. نعم السخرة.. أليست السخرة هى الإجبار على العمل، رضى العامل أم لم يرض؟.. هذا المشروع بقانون أباح للحكومة الأخذ بهذا النظام المشين المهين لآدمية المواطنين (المادة 64) ونصها ـ ولاحظوا الخداع الصياغى ـ "ولا يجوز فرض أى عمل جبرا إلا بمقتضى قانون"، وهل كان نظام السخرة الذى شهدته مصر يتم إلا بقانون وصادر عن جهة الحكم؟..

 

     ومن كوارث هذا المشروع الإبقاء على مجلس الشورى الذى طالما طالب الشعب والثوار بإلغائه، ليس هذا فقط بل مُنح هذا المجلس سلطات صيغت بارتباك ورتبت علاقة مهزوزة بينه ومجلس النواب (بديل مجلس الشعب) ومؤسسة الرئاسة؛ واحتفظ لنواب المجلسين بوظائفهم أو أعمالهم ولم يقترب من الأجور التى يتقاضونها من الجهات التى يعملون بها (مادة 84)، وبهذا يكرس الرشوة التى كان يمنحها النظام،الذى نتمنى أن يبيد، للنواب ليفرض عليهم التبعية للجهاز التنفيذى الذى يقبضون رواتبهم منه ويفترض أنهم يراقبونه ويقومونه. 

 

     وأغلب المواد الخاصة برئيس الجمهورية (الفرع الأول من الفصل الثانى من الباب الثالث) تكرس لدكتاتورية الرئيس وفيما يلى ما يدلل على ما أقول سواء من المواد الواردة فى هذا الفرع  أو غيره، فرئيس الجمهورية هو رئيس السلطة التنفيذية (مادة 132)، ويختار رئيس الوزراء (مادة 139)، ويضع السياسة العامة للدولة (مادة140)، وهو المسئول عن الدفاع والأمن القومى والسياسة الخارجية (مادة 141)، ويرأس اجتماعات الحكومة متى شاء (مادة 143)، ويبرم المعاهدات الدولية (مادة 145)، وهو القائد الأعلى للقوات المسلحة (مادة 146)، وهو من يعين الموظفين المدنيين والعسكريين ويعزلهم (مادة 147)، ويعلن حالة الطوارئ (مادة 148)، ويعفو عن عقوبة المحكوم عليهم ويخففها (مادة 149)، ويدعو الشعب للاستفتاء (مادة 150)، وهو الذى يعين عشرة فى المائة من أعضاء مجلس الشورى (مادة 129)، ويعين أعضاء المحكمة الدستورية العليا (مادة 176) ويعين رؤساء الهيئات الرقابية كلها (مادة 202) ويرأس مجلس الأمن القومى (مادة 193) ثم فوق كل هذا لا نائب له، فهل هذه صلاحيات وسلطات محدودة كما يروج الأخوان المسلمون ومؤيدوهم؟

 

     وهل رأى أحد فى التعميم وغياب الضوابط مادة تتعامل مع الجيش، ركيزة الأمن الوطنى، مثل المادة رقم (مادة  195) التى نصها "وزير الدفاع هو القائد العام للقوات المسلحة، ويعين من بين ضباطها"؟.. من يُعين هو القائد الأعلى للقوات المسلحة الذى هو رئيس الجمهورية، لكن من هم الضباط الذين سيتم الاختيار من بينهم؟.. النص بهذه الكيفية يتيح اختيار وزير الدفاع، الذى سيصبح القائد العام للقوات المسلحة، من حديثى التخرج من أى كلية حربية، أو من المساعدين أو صف ضابط انتقلوا، بسبب الأقدمية أو أية ترقية عارضة، إلى سلك الضباط، مثلما تسرى على حامل أية رتبة من رتب الضباط. هل يعقل.. جيش مصر يصبح هذا هو حاله؟!.. يضاف إلى هذا، وهذا قليل من كثير، إباحة المادة 198 محاكمة المدنيين أمام المحاكم العسكرية.

 

     وإذا كان الدستور قد أبقى على المادة الثانية فى دستور 1971م. بنصها، فقد قيدها وقيد مشروع الدستور كله بالمادة رقم 219 (الفصل الثانى ـ أحكام انتقالية من الباب الخامس)، وهى المادة التى تعرِّف مبادئ الشريعة الإسلامية، فهى "تشمل أدلتها الكلية، وقواعدها الأصولية، والفقهية، ومصادرها المعتبرة، فى مذاهب أهل السنة والجماعة"، وعليه من الممكن أن ترتفع الأصوات للأخذ بعقوبات الرجم وقطع اليد والجلد، فيتعطل تنفيذ (المادة 36) التى لا تجيز تعذيب المقبوض عليه أو ترهيبه أو إكراهه إو إيذاءه بدنياً أو معنويا، وتصير مجرد حلية دستورية غير مطبقة  فى مجتمع يسوده الفقر والجهل والظلم وفقدان أبجديات العدل الاجتماعى وفى وقت يفوق ما يتحمله المجتمع ما كان سائدا فى عام الرمادة.

 

     ويضاف إلى هذا، والتأكيد ما زال قائما بأن هذا قليل من كثير، شيوع عبارات من قبيل "تكفل الدولة"، "تعمل الدولة"، "يرعى رئيس الجمهورية"، "يرعى رئيس الوزراء وأعضاء الحكومة"، "يرعى النائب بمجلس النواب ومجلس الشورى" فى ثنايا الدستور واليمين الدستورية، وجميعها تعبيرات مراوغة تتيح الهروب والتنصل من المسئولية، فضلاً عن كونها محملة بمعانى الاستعلاء على الشعب، فبينما هم فى موقع خدمة الشعب، وبتعبير آخر هم خدام الشعب، إذا بهم ـ بحكم الدستور ـ هم سادة الشعب ورعاته، وهذا إرث من الدساتير القديمة كان ينبغى مع ثورة مثل ثورة يناير أن يُرفع من الدستور ويُزال.. وحسبى هذا القدر فالباقى كثير.

 

الأربعاء 12 ديسمبر 2012م.

 

قاسم مسعد عليوة

 

أبو العربى البورسعيدى دراما الانتصار والانكسار

    عن قناعة ويقين وصفتُ بورسعيد  فى كتاب عنها بالمدينة الاستثناء، وهى بالفعل المدينة الاستثناء ليس فقط بموقعها العبقرى الذى يصل بين قارات ثلاث هى: أفريقيا وآسيا وأوروبا، ولا بظروف نشأتها التى رافقت شق قناة السويس فى أشهر وأدق عملية جراحية تُجرى لسطح الكرة الأرضية،




الثقافة متراس أخير لحماية بورسعيد من الانهيار

     بورسعيد.. أوقيانوسة مصر الفريدة.. مياه من كل جانب وجزر من صنع الطبيعة وأخرى من صنع البشر.




يحدث فى بورسعيد الآن.. الآن بالضبط

 لن أتشبب فى بورسعيد، أوقيانوسة مصر الفريدة، درة البحر المتوسط وعاصمة البلاد الثالثة.




أين هى قناة السويس فى الدستور المطروح للاستفتاء؟

     لأسباب طارئة لم أتمكن من حضور مؤتمر المعارضة الذى انعقد يوم الخميس 20 ديسمبر الحالى ببورسعيد




العصيان المدنى كل شىء عنه وعن عصيان مدينة بورسعيد

     العصيان هو الخروج من الطاعة، ومخالفة الأمر، والامتناع عن الانقياد،




يا تربة يا أم بابين ... وديتى الألنبي فين ؟ . . سياحة تاريخية فى طقس شعبي

كثيرة هى الأساليب التى تبتكرها الجماعة الشعبية لمقاومة المحتل 




هوامش حول الاحتفال بمرور 154 عاماً على بدء شق قناة السويس وإنشاء مدينة بورسعيد

     بمناسبة الاحتفال بمرور 154 عاماً على بدء حفر قناة السويس وإنشاء مدينة بورسعيد، اسمحوا لى بحكاية يسيرة. 




فى بورسعيد.. "لو انت ضد التحرش اضرب كلاكس"

     استفحلت الظاهرة.. بات التحرش سلوكًا يوميًا




قاسم عليوة يكتب عن الانفلات الأمنى وحلول مقترحة للشرطة

الظهور الملحوظ ـ بل المنظم ـ للبلطجية، ذلك المصحوب بتراجع مقصود لقوات الشرطة




عن إخلاء سبيل مبارك ووضعه تحت الإقامة الجبرية

اعترف بأننى غضبتُ فور سماعى لخبر إخلاء سبيل محمد حسنى مبارك




عن تمثال دى ليسبس ومقتنيات متحف هيئة قناة السويس ببورسعيد

     بأوجز وأوضح عبارة أقول، وأناواثق مما أقول، إن بورسعيد كلها ترفض خروج تمثال دى ليسبس 




لجنة الخمسين

كم من مكاتبة وكم من مذكرة احتجاجية دفع بها اتحاد كتاب مصر، صوب مجلس النواب، 




بالون شو فى ساحات صلاة العيد

     مع أننى محب للفنون، عاشق للحرية، ومؤمن تمام الإيمان بأن الأعمال بالنيات، 




خطآن جسيمان قانون التظاهر والحكم على فتيات الأخوان

    خطآن جسيمان يصبَّان فى مصلحة الأخوان المسلمين 




قاسم عليوة :فى الذكرى الثامنة والعشرين لمصرع سليمان خاطر متى يعاد النظر فى القضية

   متى يُعاد النظر فى قضية سليمان خاطر؟.. 




 
 
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الصقر - تصميم و تطوير